جمعه 03 آذر 1396 :: :: بازدید 56130

نبذه تاریخیه


بسم الله الرحمن الرحيم
 تأسست في السنوات الأولی لانتصار الثورة الإسلامية بقيادة الإمام الخميني مؤسسان علميتان وثقافيتان تعملان بنسق واحد وبإشراف من قائد الثورة الإسلامية (مدّ ظله العالي): الأولی هي المركز العالمي للعلوم الإسلامية كان يهتم باعداد الطلاب والمبلغين الوافدين من خارج الجمهورية الاسلامية والثانية: منظمة المدارس والحوزات العلميّة خارج البلاد. وهي مؤسسة تهدف أيضاً إلی تحقيق نفس الهدف الذي يصبو اليه المركز اعلاه في خارج إيران. وخلال السنوات المديدة لعمل هاتين المؤسستين، كانت الطلبات تصل من بلدان كثيرة لإقامة دورات تعليمية. ولم يكن تحقق هذا الأمر ممكناً فيما لو كانت الدورات طويلة الأمد، لذلك كان الأجدر أن تقام في فترات قصيرة لكن إقامتها بهذا الشكل كان يتم بشكل محدد، فيما لم يكن في موارد أخری ليتحقق نظراً لعدم توفر الآليات المناسبة وفي سنه 2005 تم وبمقترح من قبل معاونية التعليم في المركز العالمي للعلوم الإسلامية آنذاك إنشاء مركز أطلق عليه مركز التعليم قصير الأمد. وقد اقام هذا المركز عشرين دورة قصيرة كان بعضها فرديا والآخر جماعياً وذلك خلال السنة الأولی من إنشائه. وفي سنة 2008 وبعد اندماج المركز العالمي للعلوم الإسلامية ومنظمة المدارس في خارج البلاد وتأسيس جامعة المصطفی تضاعف دور مؤسسة التعليم قصير الأمد وذلك بعد أن ازدادت الطلبات على هذه المؤسسة من فئات مختلفة في أنحاء العالم.
وبعد مضي ثلاث سنين علی إنشاء هذه المؤسسة وإقامة العديد من الدورات والوقوف على مستوى كيفيتها وأهميتها وتأثيرها السريع، فقد عمل رئيسها الموقر وبقية المدراء العامين فيها علی تطوير هذه المؤسسة والسعي في ازدهارها لتتحول في سنة 2007 إلی مؤسسة مستقلة في بعض مهامها. وفي سنة 2009تحولت إلی مؤسسة عليا وفي سنة 2010 أصبحت المؤسسة مستقلة في إقامة جميع دورات البحوث.
وفي نهاية سنة 1389هجرية شمسية [بدايات سنة 2011م] نالت المؤسسة وساماً رفيعاً من قبل سماحة قائد الثورة الإسلامية الإمام علي الخامنئي حيث أبدی تأييده وإعجابه بأهداف وعمل هذه المؤسسة خلال الفترات الماضية كمّاً وكيفاً.
وينبغي هنا أن نعبر عن سرورنا العميق حيث وفقنا في إقامة دورات تعليميّة - ثقافية وفرص بحث انتهل منها أكثر من 5000 متقدم من جميع أنحاء العالم ومن ديانات مختلفة.